الدرب ذاته

من أعمال التشكيلي جيوفاني فاتوري

الدربٌ الذي جرني إليكِ، ذاتهٌ الذي أوصلني إليها، ورسمَ أو شكل الصدفةَ، أو صنعَ اللحظة التي وقعتُ معها واقفاً، على وجهي ابتسامةُ تعجّبٍ، وفي يدي إجاباتٌ للأسئلة التي ترفعٌ علامتها أعلى الإطار الذي يطبع صورتنا.

“الدرب ذاته” متابعة القراءة
الدرب ذاته

طريق مختصر للنهاية

لوحة (الهروب من الواقع) للرسام “ميشيل تير”.
الصورة: عن الشبكة.

 

نحن لا نختار البداية،
وتحت تأثير الإعداد المسبق!!
نفترض أن تكون النهاية على ذات المنهج.
لكن لا شيء يثبت صحة المعادلة!!
أو يقترح حلا بديلا،
أو يغامر بالقفز خارج الدائرة!!

نحن لا نختار الطريق،
يختارنا
يقترح العناوين ومحطات الاستراحة!!
ودرج الخروج!!

نحن لا نختار،
فلا طريق مختصر للنهاية.

طرابلس: 6 أبريل 2018

طريق مختصر للنهاية