أيام في طرابلس

غلاف كتاب (أيام في طرابلس)

لماذا؟؟؟

من الأسباب التي جعلتني أبدأ بمطالعة هذا الكتاب حال تحميله، هو إنه يتحدث عن طرابلس خلال فترة السبعينات وتحديداً العامين 1973-1974م، أي ما بين عامي الأولين، والتي كل ما أعرفه عنها، هو من خلال بعص المعلومات والحكايات التي ترتبط ببعض الصور التي التقطها لنا الوالد بوسط البلاد (المدينة)، وعلى الكورنيش، وربما كنت وقتها في عمر الأربع سنوات!

أما السبب الثاني، فهو إن هذا الكتاب كما يظهر من عنوانه، وما سمعته عنه من قبل، يسجل لمجموعة من الأحداث التي عاشتها ليبيا بعد العام 1969م، وتحديداً عقب إعلان الثورة الثقافية في العام 1973م، وهي لحظات حرجة مازلنا نعاني من آثارها حتى اليوم!

“أيام في طرابلس” متابعة القراءة
أيام في طرابلس

غناوة العلم عند المرأة

صحيفة قورينا، العدد (469)، السنة العاشرة، 31 مارس 2020م

كتاب غناوة العلم عند المرأة

بعد تجربة أولى، مع كتابه (قاموس الحكم والأمثال الليبية)1، أستطيع القول إلى كتابات القاص والباحث في التراث “أحمد يوسف عقيلة” لها طابعها الخاص؛ فهو ليس تناول المختص الذي يقدم مادة تراثية بلغة نظرية علمية جافة، وأيضا ليس بتناول الهاوي المحب الذي لا يملك إلا حبه لهذا التراث. إنه تناول يمزج بين الأسلوبين؛ ففيه لمسة العارف بالتراث والباحث الذي يؤرخ وينظر له، وأسلوب الهاوي المحب الشغوف بالتراث، وإدراك معانيه والبحث في دلالاته.

وبالرغم من حجم الكتاب -الصغير- الذي نتوقف معه هنا، إلا أنه يعكس الأثر الكبير لهذا اللون الشعري الشعبي والمعروف بـ(غناوة العلم)، وهي ليست (غناوة العلم) التي كثيرا ما شاهدناها على شاشة التلفزيون، إنما نتوقف في هذا الكتاب مع (غناة العلم عند المرأة)2، وهو عنوان الكتاب الذي لم أستطع ان أتوقف حتى انتهيت منه!

“غناوة العلم عند المرأة” متابعة القراءة
غناوة العلم عند المرأة

قشر التفاح.. أو كشكول الفائدة

حالما قرأت العنوان، تداعت إلى ذاكرتي عديد الأمور ذات العلاقة بالتفاح وقشره، منها تفضيلي لهذه الفاكهة، وأني لا أكلها مقشرة للفائدة التي تحويها القشور، وكيف إن التفاح يتكرر بشكل كبير في قصص وحكايات الطفولة، والأساطير، وما يمثله من دلالة ورمز في الموروث، وبشكل خاص، وقبل كل شيء، كرمز ديني ارتبط بطرد سيدنا آدم من الجنة.

كتاب قشر التفاح للدكتور محمد الخازمي.
كتاب قشر التفاح للدكتور محمد الخازمي.
“قشر التفاح.. أو كشكول الفائدة” متابعة القراءة
قشر التفاح.. أو كشكول الفائدة

الكتابة السهل الممتنع

هل جربت أن كتاباً سهلاً سريع الهضم؟

ربما نعم، وربما لا!!!

غلاف كتاب جدار بردين

إن كنت تريد هذه التجربة، فأنصحك بكتاب (جدار بردين) للمدونة اليمنية “سناء مبارك”. فهو كتاب خفيف في مادته، سريع التسرب، والهضم عقلياً، وعميق الفكرة، ويحوي الكثير من الملاحظات والالتقاطات الذكية والواعية لكاتبته.

في هذه التدوينات، أو النصوص التي كتبتها “سناء”، ارتباط وثيق باليومي، وبما يصادف الإنسان، من مواقف، وما يمر به من خواطر، وما يواجه من مواقف، وما يستقيده من تجارب، شخصية أو منقولة.

الجميل في التدون تلقائيته، وانفتاحه على جميع المواضيع، وعدم تقييده المدون، بشكل أو نمط معين، والمدون يرصد، وينتج نصه، كتدوينة، يحملها كل ما يريد، ويصدر من خلالها رؤيته، وأفكاره.

“الكتابة السهل الممتنع” متابعة القراءة

الكتابة السهل الممتنع

ترياق للثعابين مشاهدات طبيب إيطالي في ليبيا

%d8%ba%d9%84%d8%a7%d9%81-%d9%83%d8%aa%d8%a7%d8%a8_%d8%aa%d8%b1%d9%8a%d8%a7%d9%82-%d9%84%d9%84%d8%ab%d8%b9%d8%a7%d8%a8%d9%8a%d9%86

قد لا يمكنا الاستشهاد تاريخياً بما ورد بهذا الكتاب، كونه ليس كتاباً تاريخياً بحتاً، لكن يمكن لهذا الكتاب أن يكون مفيداً لشخص المتخصص، وغير المتخصص في التعرف إلى حقبة مهمة في التاريخ الليبي الحديث، وهي فترة الاحتلال الإيطالي لليبيا.

والأهم؛ إن هذا الكتاب يقدم صورة عن الحياة الاجتماعية في ليبيا، منذ عشرينيات القرن المنصرم، وحتى الأربعينيات، وتحديداً العام 1943 تاريخ دخول الإنجليز إلى ليبيا.

الكتاب الذي بين أيدينا ممتع في مادته، طريف في أسلوبه، غني بالحكايات التي ترصد الحياة الاجتماعية في ليبيا، بداية من (بويرات الحسون)، إلى: سرت، مصراتة، طرابلس، نالوت، غدامس، مزدة، غات، وغيرها.

“ترياق للثعابين مشاهدات طبيب إيطالي في ليبيا” متابعة القراءة

ترياق للثعابين مشاهدات طبيب إيطالي في ليبيا